نبذة تاريخية عن الخدمات الجامعية خنشلة

افتتحت الإقامة الجامعية المختلطة بخنشلة كملحقة للإقامة الجامعية عمار عاشوري بباتنة، في سبتمبر 1999 ، بطاقة استيعاب 150 سرير ،100 خاصة للإناث و 50 للذكور. يؤطرها 10 عمال دائمون و 10 مؤقتون و بعض عمال الشبكة الاجتماعية ، تقع بالملحقة الجامعية سابقا، طريق باتنة تحتوي على المرافق التالية : - مطعم كامل التجهيز بسعة 250 كرسي. - نادي، مرش ، حافلة نقل الطلبة. و في سبتمبر 2002 تم تحويل الطلبة الذكور إلى مركز التكوين المهني 1. بعد القرار المؤرخ 01-01-2003 المتضمن إنشاء الإقامة الجامعية لبح -خنشلة- استقلت نهائيا عن الإقامة الجامعية السابقة ابتداء من الفاتح جانفي 2004. - و بالموازاة مع عملية الاستقلال تم انطلاق الأشغال لبناء الإقامتين. الأولى بحي موسى رداح -خنشلة- (إناث)، و الثانية بالمجمع الجامعي بالحامة (للذكور). - وبعد الإعلان عن تغيير هيكلة المديرية العامة للخدمات الجامعية تم إنشاء مديرية الخدمات الجامعية خنشلة ، و التي أنشئت بموجب القرار الوزاري المشترك الصادر في 24 ديسمبر 2005 (المتمم للقرار الوزاري المشترك الصادر في 22 ديسمبر 2004 ) المتضمن إنشاء مديريات الخدمات الجامعية وتعيين مقرها و الإقامات التابعة لها و مشتملاتها. وتضم حاليا خمس اقامات